تاريخ القمار في الشرق الأوسط

تاريخ القمار في الشرق الأوسط

ترجمة وكتابة إبراهيم عبد (عام 2022)

 

يُطلق أسم القمار على كافة الألعاب التي يتم فيها وضع رهان على نتيجة لعبة معينة حيث يحصل المراهنين على أموال محددة عند توقع النتيجة الصحيحة للعبة والعكس صحيح. تقدم الكازينوهات الأرضية العاب القمار ويكون ذلك من خلال تراخيص رسمية تحصل عليها من الحكومة. منذ مئات السنين، لم يكن هناك وجود واضح لهذه الألعاب على الأراضي العربية، وإن تاريخ القمار في الشرق الأوسط ظهر في النصف الثاني من القرن العشرين عندما زادت ثروات دول الخليج على وجه التحديد نتيجة اكتشاف البترول وتصديره وبدأ التفاعل مع الغرب بشكل واضع بعيد عن الاحتلال والحروب. علاوة على ذلك، فقد اعتاد الكثير من العرب على السفر للدول الأوروبية سواء بغرض السياحة أو التجارة أو الأعمال. هذه الظروف وضعت العاب القمار أمام أثرياء العالم العربي من خلال الكازينوهات التقليدية في الدول الأوروبية وغيرها.

الدين الإسلامي والعاب القمار في الشرق الأوسط

نظرًا لأن الدين الإسلامي هو دين الأغلبية في الشرق الأوسط، وأنه المرجع الأساسي للكثير من الأحكام والقوانين المعمول بها، فإن كافة العاب القمار محظورة تمامًا على الأراضي العربية بالنسبة للمواطنين الحاليين. لا تقوم الحكومات في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتقديم تراخيص لكازينوهات تتيح للمواطنين الحاليين المراهنة على العاب القمار. يتم تطبيق عقوبة مالية وقد تصل إلى السجن لمن يقدم العاب القمار بشكل غير قانوني في الدول العربية.

تاريخ القمار في الشرق الأوسط في الماضيتاريخ القمار في الشرق الأوسط في الماضي

في القرن التاسع عشر، لم يتوفر أي نوادي قمار على الإطلاق في الدول العربية كاملة حيث يمكن للمواطنين المحليين الدخول لهذه النوادي ولعب القمار. لذا، اعتاد بعض العرب على الوصول لهذه الألعاب من خلال طريقتين الأولى غير قانونية والأخرى قانونية.

بالنسبة للطريقة الغير قانونية فهي تكون من خلال اللعب في بعض الأماكن الغير مرخصة. مع ذلك، قامت الحكومات العربية بتضييق الخناق على هذه المراكز غير الشرعية حتى اختفت بشكل نهائي.

الطريقة الأخرى هي من خلال السفر للدول الأوروبية حيث يتوفر العديد من الكازينوهات ونوادي القمار التي ترحب باللاعبين العرب. فكما ذكرنا، اعتاد أثرياء العرب والتجار على السفر للدول الأوروبية بغرض التجارة والسياحة، وكانوا ينتهزون الفرصة للدخول لهذه النوادي ولعب القمار. ففي ستينات وسبعينيات القرن الماضي، كانت كبرى الكازينوهات المرموقة في لندن مكتظة باللاعبين العرب حيث يستخدم هؤلاء أموالهم التي حصلوا عليها من تصدير البترول في المراهنة على طاولات القمار. ففي كل ليلة، كان هؤلاء اللاعبين العرب يستبدلون ملايين من عملاتهم المحلية بالجنيه الاسترليني بغرض اللعب. حتى هذه اللحظة، فإن بعض كبار اللاعبين في كازينوهات لندن هم من الدول العربية.

تاريخ القمار في الشرق الأوسط في العصر المعاصر

لا يزال هناك اهتمام كبير من العرب بألعاب القمار، حيث اتجهت بعض الدول لإقامة المنتجعات المتكاملة كطريقة للاستثمار وجذب السياحة الخارجية. فهي وسيلة أصبحت أساسية تعبر عن وسائل الراحة والترفيه في الدول العربية الجاذبة للسياحة. فالمعروف عن هذه المنتجعات المتكاملة هو أنها تحتوي على صالات مخصصة لتقديم العاب القمار، ويُشرف عليها هيئة حكومية محلية مثل وزارة السياحة إلى جانب المشغل الأساسي لصالة القمار.

كيف وصلت العاب الكازينو لدول الشرق الأوسط

دخول القمار للدول العربية لم يكن بشكل مباشر، ولكنه مرتبط بالسياحة بشكل أساسي. فالكثير من الدول العربية تعتمد على السياحة كمصدر من مصادر الدخل القومي الأساسية وعامل جذب للعملة الصعبة. لذا، قامت الكثير من دول الشرق الأوسط بتوفير الكثير من خدمات الترفيه وحرصت على أن توفر كافة الخدمات التي يبحث عنها السائحين والتي منها نوادي القمار. قامت الحكومات بعمل بعض الاستثناءات وتم وضع تعديلات لبعض القوانين الخاصة بها فيما يتعلق ببناء نوادي القمار والكازينوهات الأرضية. بدأت الدول مثل لبنان ومصر والمغرب. ففي أواخر التسعينات ومطلع الألفية الجديدة، أصدرت الحكومات في هذه الدول تراخيص لبناء كازينوهات أرضية حيث يتم تقديم العاب القمار بشكل قانوني. تستقبل هذه الكازينوهات اللاعبين الأجانب فقط واللاعبين العرب الذين لديهم جواز سفر أجنبي. يمكن للمواطنين المحليين الحاصلين على جنسية أخرى الدخول لهذه الكازينوهات باستخدام جواز السفر الأجنبي.

الكازينوهات الأرضية في دول الشرق الأوسط

الكازينوهات الأرضية في دول الشرق الأوسطتعمل بعض الكازينوهات الأرضية في الدول العربية والتي ظهرت منذ الرقن العشرين، وتزايدت بشكل واضح مع بداية القرن الحادي والعشرين. ففي مصر، هناك أكثر من 15 كازينو أرضي في القاهرة وشرم الشيخ وجنوب سيناء وبعض المحافظات السياحية في مصر. تحقق هذه الكازينوهات إيرادات العاب ضخمة تتجاوز حاجر 200 مليون دولار سنويًا. في الغالب، تعمل هذه الكازينوهات داخل الفنادق الخمس نجوم، وتستقبل الأجانب فقط أو العرب والمصريين الذين يمتلكون جواز سفر أجنبي، ولن يتمكن أي مواطن مصري بخلاف ذلك الدخول للكازينو. تشرف وزارة السياحة المصرية على صناعة الكازينو في مصر، ويتم تطبيق ضريبة تصل إلى 50% من ارباح الكازينو والتي يتم تقاسمها بين وزارة الضرائب ووزارة السياحة، ولكن لا تتحمل هذه الوزارات أي خسائر مالية مهما كانت.

في المغرب، يتوفر مجموعة من الكازينوهات الأرضية والتي تعمل تحت إشراف حكومي. فهناك حوالي 7 كازينوهات أرضية والتي يتم تخصيصها أيضًا لدعم السياحة ولا تستقبل المواطنين المحليين على الإطلاق. مع ذلك، يسمح للمواطنين المغاربة الحاملين لجوازات سفر أجنبية بالدخول. تقع جميع الكازينوهات الأرضية في الفنادق الخمس نجوم أيضًا مثل مصر تمامًا في مدن مثل مراكش، طنجة وأكادير. تطبق الحكومة المغربية الضرائب على هذه الكازينوهات، ولكن لا يوجد نسبة معينة مثل مصر حيث يتم التفاوض عليها مع الحكومة حسب مستوى الاستثمار.

هناك عدد قليل من الكازينوهات الأرضية في تونس، والتي تعمل أيضًا لدعم السياحة وتستقبل الأجانب فقط. على الرغم من ذلك، تم إغلاق الكثير من هذه الكازينوهات منذ عام 2015 بعد الهجوم الإرهابي في سوسة الذي استهدف مجموعة من السائحين الأجانب.

كازينو دي لبان هو أشهر كازينو أرضي في منطقة الشرق الأوسط بصفة عامة وفي لبنان بصفة خاصة. يقع الكازينو على بُعد 20 كيلومتر من شمال العاصمة بيروت. تم افتتاح الكازينو لأول مرة في عام 1959 وتم إغلاقه في عام 1986. في عام 1996، تم تجديد الكازينو بشكل كامل بقيمة 50 مليون دولار وتم إعادة افتتاحه. يعتبر كازينو لبنان ضخم للغاية ومن أكبر الكازينوهات الأرضية في الشرق الأوسط حيث يحتوي على 60 طاولة و600 ماكينة قمار. يبلغ إجمالي إيرادات الكازينو السنوية ما يصل إلى 175 مليون دولار، ويخضع أيضًا لضرائب بنسبة 50% مثل مصر. شركة كازينو دي لبان مدرجة في سوق بيروت خارج البورصة ووصلت قيمة السهم الواحد في الشركة مبلغ 550 دولار، ولكنه انخفض ليتوقف الآن على 140 دولار بعد تعرضه لسلسة من الخسائر. يمتلك البنك المركزي اللبناني متمثل في شركة Intra Investment نسبة 35$ من أسهم الشركة المشغلة للكازينو، وتعود 10% من الأسهم لصالح وزارة المالية و4% لصالح البنك الوطني الكويتي و3% لصالح الحكومة الكويتية.

ثورة الكازينو على الإنترنت في الشرق الأوسطثورة الكازينو على الإنترنت وتاريخ جديد للقمار في الشرق الأوسط

تطورت صناعة العاب الكازينو في الشرق الأوسط، ولكن هذه المرة من خلال مشغلين خارجيين عبر مواقع الكازينو اون لاين. ظهرت هذه المواقع لأول مرة خلال تسعينات القرن الماضي، ولكن خدمات الإنترنت لم تكن وصلت بشكل كافي أو بتغطية جيدة في الدول العربية المختلفة. مع بدايات القرن الجديد وتوفير الحكومات في الدول العربية لشبكات الإنترنت المحمول والأرضي، تمكن اللاعبين من الدخول على الإنترنت وبالتالي الوصول لمواقع الكازينو اون لاين.

فمواقع الكازينو اون لاين عبارة عن منصات العاب على الإنترنت حيث توفر لعملائها إصدارات إلكترونية من العاب القمار التقليدية. فلا يجد اللاعبين مثلًا ماكينة قمار بمكوناتها الفيزيائية، ولكن يتم الاكتفاء ببرنامج اللعبة نفسه مع وضع مفاتيح على شاشة اللعب كبديلة لذراع الشد. ينطبق الأمر على العاب الكازينو الأخرى مثل الروليت والبوكر والباكارات. نقطة أخرى في غاية الأهمية هو أن العاب الكازينو اون لاين لا تضعك في مواجهة لاعبين أو موزعين حقيقيين، ولكن في مواجهة برنامج اللعبة الإلكتروني. تبدأ مواقع الكازينو اون لاين تاريخ جديد للقمار في الشرق الأوسط حيث أنها تقبل اللاعبين المحليين من الدول العربية المختلفة.

تضم مواقع الكازينو مجموعة متنوعة من الألعاب مثل الروليت، السلوتس، البلاك جاك، البوكر، الباكارات، العاب كينو وغيرها الكثير. هذه المواقع لا تلتزم بمساحة جغرافية محددة مما يتيح لها توفير آلاف من الألعاب في نفس الوقت.

فمع التطور التكنولوجي الذي تعيشه دول الشرق الأوسط، نالت صناعة الكازينو عبر الإنترنت الكثير من الاهتمام، كما أنها تنمو بشكل متواصل. تعمل مواقع الكازينو اون لاين جميعًا من خلال تراخيص من هيئات حكومية غالبًا ما تكون من هيئة مالطا للألعاب، هيئة كوراساو الدولية، لجنة المقامرة بالمملكة المتحدة وهيئة السويد للألعاب. لا تزال الحكومات العربية لا تقدم تراخيص لمواقع الكازينو على الإطلاق، ولكن لا تطبق قوانين أو تشريعات تحكم العاب الكازينو على الإنترنت.

أشهر شركات موفري العاب الكازينو في الشرق الأوسط

تشمل صناعة العاب الكازينو اون لاين شركات البرمجيات المسؤولة عن إنتاج وتصميم برامج الألعاب. تقوم هذه الشركات بتخصيص ستوديوهات حيث يعمل خبراء المبرمجين والمفكرين وكاتبي قصص الألعاب في بيئة مناسبة لتقديم العاب كازينو بأفكار جديدة ومبتكرة. هناك عشرات من هذه الشركات العالمية والتي تقوم بالتعاقد مع مواقع الكازينو بغرض عرض ما تقدمه من العاب. يمكن للاعبين في الكازينو الوصول لتلك الألعاب بشكل فوري وبدون تحميل. من أشهر شركات البرمجيات موفري العاب الكازينو اون لاين في الشرق الأوسط:

شركة ايفولوشن جيمنج Evolution

روليت مباشر  باللغة العربية من شركة ايفولوشن جيمنجتعتبر شركة ايفولوشن من شركات البرمجيات الرائدة في مجال تقديم العاب الكازينو المباشر وهي شركة تابعة لشركة 888 العملاقة. من المميز في هذه الشركة هو أنها تقدم العاب روليت مباشر باللغة العربية الى جانب العاب كازينو مباشر أخرى وهو ما يتناسب بشكل كبير مع اللاعبين العرب وجعل منها أحد شركات برمجيات الألعاب الرائدة في الشرق الأوسط والتي يهتم بها اللاعبين العرب.

شركة نت انت NetEnt

شركة نت انت واحدة من الشركات العريقة والأكثر شهرة في صناعة العاب الكازينو على الإنترنت. تأسست الشركة في عام 1996 في السويد، ويعود تاريخ أصل الشركة لمنتصف القرن العشرين وتحديدًا في عام 1963. تقدم الشركة مجموعة من أفضل العاب السلوتس اون لاين والتي بعضها يأتي بسمات عربية تجذب اللاعبين من الشرق الأوسط، مما جعلها شركة مشهورة بين اللاعبين العرب. كما تقدم مجموعة من العاب الكازينو الأخرى مثل الروليت والباكارات. فازت الشركة بالكثير من الجوائز العالمية في صناعة العاب الكازينو.

شركة سكيل روك SkillRock

تأسست شركة برمجيات العاب الكازينو سكيل روك في عام 2008 وتعتبر مصدر لمجموعة متميزة من العاب الكازينو مثل السلوتس، العاب الطاولة والعاب اليانصيب اللوتري. تستهدف الشركة تقديم خدماتها في السوق الأفريقية (خاصة شمال أفريقيا مثل مصر وتونس)، وتوفر العاب كازينو باللغة العربية من أهمها لعبة سلوتس Arabian Fortune اون لاين، والتي نالت إعجاب الكثير من اللاعبين المصريين. قدمت الشركة حتى الآن أكثر من 32 لعبة كازينو، ومازالت تمد الصناعة بالمزيد من الألعاب المبتكرة والجديدة.

شركة برمجيات وي آر كازينو We are casino

ظهرت شركة برمديات وي آر كازينو لأول مرة في عام 2017 كواحدة من شركات البرمجيات التي تتنافس بشكل شرس من أجل تقديم أفضل العاب الكازينو، وتجعل من اللاعبين العرب ضمن أولوياتها. خلال فترة قصيرة، قامت الشركة بتقديم مجموعة من العاب السلوتس، العاب المهارة والعاب بينغو. بعض هذه الألعاب تأتي باللغة العربية بشكل كامل وتستهدف دول الخليج العربي ومن أهمها لعبة سلوتس Arabian Legacy اون لاين.

مستقبل القمار في الشرق الأوسط

تتطور نظرة الدول العربية الإسلامية في الشرق الأوسط نحو القمار، ويزداد اهتمامها بترخيص كازينوهات أرضية لتوفير عامل الترفيه بشكل أكبر للسائحين أثناء إقامتهم في المنتجعات السياحية. فهم مصدر هام للدخل القومي والعملة الصعبة كما ذكرنا من قبل، ومن واجب هذه الدول أن تهتم بتوفير وسائل الراحة لهم. فعلى سبيل المثال، قامت إمارة رأس الخيمة في الإمارات بالتعاقد مع عملاق المنتجعات المتكاملة وين ريزورتس Wynn Resorts لبناء منتجع متكامل على أراضيها والذي سيحتوي بكل تأكيد على صالات لألعاب القمار القانونية. بالنسبة للمواطنين المحليين، ستكون مواقع الكازينو اون لاين هي البديل الأقوى للكازينوهات الأرضية لما تتميز به من خصوصية وأمان. تشير التوقعات إلى نمو صناعة القمار في الشرق الأوسط بشكل كبير وخاصة عبر مواقع الكازينو اون لاين.

All rights reserved © 2022 كازينو العرب